نصائح قبل الولادة يُقدمها افضل دكتور نساء وتوليد

ها قد حان الوقت الحاسم واقترب موعد ولادتك عزيزتي، ولم يتبقى سوى أسابيع قليلة تفصلك عن احتضان رضيعك، ومع اقتراب موعد الولادة، من المهم أن تطلبي من طبيب النساء المشورة حول كيفية الولادة الطبيعية، كمحاولة منكِ في الحصول على ولادة يسيرة -إن كانت وضعك الصحي يسمح-.
في هذا المقال سنناقش بعض أهم النصائح التي يقدمها لك افضل دكتور نساء وتوليد خلال الشهر التاسع من الحمل.

الولادة الطبيعية تعتمد على العديد من العوامل 

تتلقى دكتورة نساء وتوليد عشرات الأسئلة يوميًا في العيادة في أثناء جلسات متابعة الحمل حول مدى إمكانية الولادة طبيعيًا عبر المهبل، ولكي نفهم الأمر، ينبغي أن تعلمي أن للولادة الطبيعية شروط ينبغي توافرها، وأنها تجربة تتطلب جهداً بدنياً، ويعتمد نجاحها على مجموعة من العوامل المرتبطة بكلٍ من الأم والطفل، وتشمل:

  •  صحة الأم الجسدية

يشير افضل دكتور نساء وتوليد إلى أن صحة الأم الجسدية تلعب دورًا هامًا في نجاح الولادة الطبيعية، فالزوجات اللاتي يتمتعن بلياقة بدنية ولا يعانين أي من الأمراض مثل: سكري الحمل أو ارتفاع ضغط الدم، ستسمح حالتهن بولادة طبيعية سلسة، على عكس الزوجات المصابات ببعض الأمراض المزمنة اللاتي يُقرر لهن الخضوع إلى الولادات القيصرية. 

  •   وضع الطفل داخل الرحم، ووزنه

 يؤثر وضع وحجم الطفل في مدى إمكانية إجراء الولادة الطبيعية، فيجب أن تكون رأس الطفل متجهة إلى الأسفل، فهذا الوضع يسمح للرأس بالمرور من خلال عنق الرحم والمهبل  بسهولة أكبر، ويجب أن يكون وزنه ملائمًا أيضًا (لا يتعدى الـ 3 كجم).

متى تصبح زيارة دكتور امراض نساء ضرورية

 

الولادة القيصرية قد تكون حتمية في بعض الأوقات 

الولادة القيصرية هي إجراء جراحي يتم فيه إخراج الطفل من خلال شق جراحي، وتعد طريقة آمنة وفعالة لولادة الطفل عندما تكون ضرورية لصحة الأم والطفل وسلامتهما.
نذكر من بين تلك الحالات التي تتطلب ولادة قيصرية عاجلة، الآتي: 

  • الخوف من اختناق الطفل 

الخوف من اختناق الطفل حالة طبية طارئة يمكن أن تحدث عندما لا يحصل الطفل على ما يكفي من الأكسجين والعناصر الغذائية، ويمكن أن تحدث لعدة أسباب تتمثل فيما يلي:

  • التفاف الحبل سري حول عنق الطفل. 
  • انخفاض مستوى ضغط دم الأم.

في بعض الأحيان، قد لا ينزلق الطفل إلى الأسفل بسهول، بجانب أن عنق رحم الأم لا يتوسع كما ينبغي في أثناء الولادة، حينها فقد يوصي الطبيب بضرورة إجراء ولادة قيصرية لتجنب خطر نقص الأكسجين لدى الطفل. 

  • المشيمة المنزاحة

    المشيمة المنزاحة هي حالة تغطي فيها المشيمة عنق الرحم، الأمر الذي يجعل الولادة المهبلية (الطبيعية) مستحيلة، حينها أيضًا سوف يوصي الطبيب بإجراء ولادة قيصرية للأم.

  •  تعدد الحمل (الحمل بتوأم)

  تتعرض النساء اللاتي يحملن بتوأم لخطر حدوث مضاعفات في أثناء المخاض والولادة، لذلك غالبًا ما يتطلب الأمر إجراء جراحة قيصرية لإخراج التوائم بسهولة دون تعريضهم  أو تعريض الأم لأي مخاطر. 

نصائح لزيادة فرص الولادة الطبيعية من قِبَل دكتورة نساء وتوليد

كل ما عليك عزيزتي الاستماع لرأي افضل دكتور نساء وتوليد، فهو -بلا شك- سيحرص  على سلامتك وسلامة صغيرك، فإذا لم تكن هناك مشكلات تمنع الولادة طبيعية عبر المهبل، فقد تُساعدك تلك النصائح على تسهيل الولادة الطبيعية وزيادة فرصها، تتمثل تلك النصائح فيما يلي: 

  • الحفاظ على النشاط البدني خلال الشهر التاسع من الحمل: يمكن أن تساعد التمارين المنتظمة، والمشي أو السباحة على تحضير الجسم للمخاض والولادة، يمكن أن يساعد أيضًا على تقليل التوتر والقلق المصاحب لفترة ما قبل الولادة.
  • شرب 3 لتر من الماء يوميًا: الالتزام بشرب الماء يقي الأمهات خطر الجفاف، ويساعد على تنشيط الدورة الدموية.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • الحصول على الكثير من الراحة: الحصول على قسط كافٍ من الراحة مهم لكل من الأم والطفل خلال الشهر الأخير من الحمل، فيجب أن تحصل الأمهات على 8 ساعات من النوم على الأقل كل ليلة لتقليل التوتر والإرهاق.
  • التدريب على تقنيات التنفس والاسترخاء: يمكن أن تكون تقنيات التنفس والاسترخاء مفيدة جدًا في أثناء المخاض والولادة، إذ تساعد على تحضير أجسادهن للولادة. 

كانت تلك هي نصائح المُقدمة من افضل دكتور نساء وتوليد في مصر، يمكنك زيارة مركز رحم والمتابعة مع احسن دكتور نساء وتوليد في مصر، وحجز موعد عبر أرقامنا موجودة على الموقع الإلكتروني.

اقرا ايضا:

متى تصبح زيارة دكتور امراض نساء ضرورية
مركز رحم للخصوبة.. صرح طبي متكامل يحقق لكِ حلم الإنجاب
دكاترة وأساتذة مركز رحم للخصوبة