ما هي النسب الطبيعية لتحليل السائل المنوى؟ | أسئلة وإجابات

السائل المنوي سائلٌ شبه لزج يحوي الحيوانات المنوية. يقذفه الرَجُل من القضيب أثناء ممارسة العلاقة الحميمة استجابةً للمُثيرات الجنسية. يُغذي ذلك السائل الحيوانات المنوية ويُسهّل انتقالها من القضيب إلى مهبل الزوجة من أجل تخصيب البويضات ومن ثمَّ تكوين الجنين.
في مقال “ما هي النسب الطبيعية لتحليل السائل المنوى؟” سنتعرف على كل المعلومات المتعلقة بتحليل المنيْ ودواعي إجرائه.

هل يتأخر الإنجاب لأسبابٍ متعلقة بالسائل المنوي؟

إنَّ دخول الحيوانات المنوية (الموجودة في السائل المنوي) إلى مهبل الزوجة لأجل تخصيب البويضات خطوة رئيسية وهامة لحدوث الحمل وتكوُّن الجنين. ما يعني أن وجود أي مشكلة تُعيق حركة الحيوانات المنوية أو تمنع خروج السائل المنوي من القضيب سيؤدي إلى تأخر الإنجاب (إذا كانت الزوجة سليمة وغير مُصابة بأي أمراض تمنع حملها).
يمكن تلخيص المشكلات المتعلقة بالحيوانات المنوية والمؤدية إلى تأخر الإنجاب في:
نُدرَة الحيوانات المنوية (أي قلة عددها).
انعدام الحيوانات المنوية.
تشوه شكل الحيوانات المنوية، فالحيوانات المنوية تتكون من رأس وذيل، وهو شكلٌ انسيابي يُساعدها -أي الحيوانات المنوية- على الحركة داخل جهاز الزوجة التناسلي.
بطء حركة الحيوانات المنوية.
يُمكن اكتشاف تلك المشكلات عبر تحليل السائل المنوي “Semen analysis” الذي يُجرى في عيادات الذكورة تحت إشراف الأطباء المُختصين. لنتعرف معًا على نتائج تحليل السائل المنوى للرجل الطبيعي خلال الفقرات التالية.

هل لزوجة السائل المنوى يؤثر على الانجاب

ما هي النسب الطبيعية لتحليل السائل المنوى؟ | سؤال وجواب

قبل معرفة النتائج الطبيعية وغير الطبيعية لتحليل السائل المنوي، لا بُد وأن نُبيّن بعض المعلومات التفصيلية عن ذلك التحليل.

ماذا يقيس تحليل السائل المنوي؟

يقيس تحليل السائل المنوي كلًا من:
درجة لزوجة السائل المنوي (Viscosity).
لون السائل المنوي (Color).
درجة حموضة أو قلوية العينة (الأس الهيدروجيني PH).
زمن التميُّع (Liquefaction time): الزمن الذي تنخفض فيها لزوجة السائل المنوي، وهي عملية ضرورية لتسهيل حركة الحيوانات المنوية داخل جهاز المرأة التناسلي بعد الإيلاج.
تركيز الحيوانات المنوية (أي عدد الحيوانات المنوية الموجودة في حجم العينة المسحوبة، الذي عادةً ما يبلغ 1.5 ملليتر).
نسبة الحيوانات المنوية القادرة على الحركة بسرعة جيدّة وطبيعية (Motile sperms)، فالتحليل يُقدم نسب تفصيلية لكل من: الحيوانات المنوية السريعة، ومتوسطة السرعة، والميتّة أو غير القادرة على الحركة من الأساس (Immotile).
نسبة الحيوانات المنوية ذات الشكل الطبيعي (Normal forms).
نسبة الحيوانات المنوية المُشوّهة -شكلًا- (Abnormal forms).
إضافةً إلى ما سبق، يستطيع التحليل الكشف عن أي خلايا صديدية (Pus cells) تُشير إلى وجود عدوى أو التهاب، ويقيس كذلك نسبة خلايا الدم الحمراء (Red blood cells).
يتضح مما سبق أنَّ تحليل السائل المنوي تحليل هام؛ فهو يوضح معلومات دقيقة تُساعد طبيب أمراض الذكورة على تحديد التشخيص المناسب، ومن ثمَّ تحديد الخطوات اللازمة لعلاج المشكلة.

متى يكون إجراء تحليل السائل المنوي ضروريًا؟

إنَّ السبب الأساسي لإجراء تحليل السائل المنوي للرجال هو تأخر الإنجاب لمدة تزيد عن عام بعد الزواج، لا سيما إذا كانت الزوجة سليمة ولا تعاني أي مشكلات في الخصوبة.

كيف يحصل الرَجُل على نتائج تحليل صحيحة ودقيقة؟

كأي تحليل طبي، هناك بعض التعليمات الواجب على المريض اتباعها قبل إجراء تحليل السائل المنوي كي تُصبح النتائجَ دقيقة وصحيحة، وتشمل:
إيقاف استخدام أي أدوية هرمونية تحتوي على هرمون التستيرون.
الالتزام بمدة الامتناع، وهي مُدة يمتنع فيها الزوج عن ممارسة الجماع أو العادة السرية من أجل تفادي نزول السائل المنوي من القضيب. عادةً ما تصل تلك المُدة إلى ثلاثة أيام قبل إجراء التحليل.
ولأجل الحصول على نتائج دقيقة، نؤكد أهمية اختيار مركز أمراض ذكورة مرموق يُطبِق كافة معايير الجودة الصحية ويضم معاملَ مُجهزّة تسمح بتحليل عينات السائل المنوي بدقة، وفي ظروف مناسبة لا تؤثر بالسلب على جودة العينات.

كيف يسحب الطبيب عينة السائل المنوي؟

يسحب الطبيب عينة الحيوانات المنوية من مريضه بطريقة الاستمناء من أجل تحفيز القذف وإخراج السائل المنوي.

ما هي النسب الطبيعية لتحليل السائل المنوى؟

لتبسيط إجابة سؤال “ما هي النسب الطبيعية لتحليل السائل المنوى؟” نقول أنَّ النسب الطبيعية تتمثل في:
زمن التميُّع (Liquification time): والذي ينبغي أن يتراوح بين 10 و 20 دقيقة، وقد تعتبر بعض المعامل أنَّ وصول زمن التمين إلى 25 دقيقة يصنّف ضمن الإطار الطبيعي.
تركيز الحيوانات المنوية: 15 مليون حيوان منوي (أو أكثر) في المللي الواحد.
نوع وَسَط العينة (PH): من 7.2 إلى 8.5، أي ينبغي أن يكون الوسط غير حامض.
إجمالي نسبة الحيوانات المنوية المتحركة (بغض النظر عن سرعتها): 40% أو أكثر.
نسبة الحيوانات المنوية طبيعية الشكل (Normal morphology): أعلى من 4%.
يقيس تحليل السائل المنوي تركيز الحيوانات المنوية، وكفاءة حركتها، وشكلها الخارجي “الرأس والذيل”. المصدر: (www.invitra.com)
ملحوظة شديدة الأهمية: لقد أشرنا إلى نتائج تحليل السائل المنوى الطبيعى للعلم وفقط، ولا ينبغي للمريض -أو أحد أقاربه- الاستعانة بالأرقام المذكورة أعلاه للتشخيص، فمن الضروري عرض نتيجة التحليل على طبيب ذكورة مُختَّص لتقييم النتائج وتشخيص الحالة؛ فهو الوحيد المؤهل لقراءة نتائج ذلك التحليل الهام.

أهميه تجميد السائل المنوي و البويضات للمستقبل للرجال والسيدات

ما بعد الحصول على نتائج تحليل السائل المنوي (التشخيص والعلاج)

إنَّ تحليل السائل المنوي من أفضل التحاليل التشخيصية التي تُساعد الطبيب على تحديد خطوات العلاج. تعتمد خطة العلاج التي يضعها الطبيب على نتائج ذلك التحليل (ما إذا كانت طبيعية أم غير طبيعية).

هل نتائج تحليل السائل المنوى الطبيعى تعَني أن الرجلَ سليمٌ (غير عقيم)؟

قد يكون الرَجُل مُصابًا بالعقم أو بمرضٍ يؤدي إلى تأخر الإنجاب بالرغم من كون نتائج تحليل السائل المنوي طبيعية وسليمة، فبعض أمراض الذكورة لا يُمكن اكتشافها عبر إجراء تحليل السائل المنوي. من أمثلة تلك الأمراض:

سرعة القذف
يَعني قذف المني من القضيب بسرعة شديدة جدًا دون أي سيطرة من الرَجل، وقبل حدوث الإيلاج أو الوصول إلى النشوة الجنسية.

القذف المرتجع
حالة تؤدي إلى رجوع المني إلى الخلف (تجاه المثانة البولية) بدلًا من اندفاعه إلى خارج القضيب، ما يمنع انتقال الحيوانات المنوية إلى مهبل الزوجة، بالتالي يتأخر الإنجاب.

لذلك لا يكتفي أطباء الذكورة بإجراء تحليل السائل المنوي فقط عند تشخيص سبب تأخر الإنجاب عند الرجال، إنما يُجرون مزيدًا من الفحوصات التشخيصية من أجل اكتشاف أي أمراض تؤثر بالسلب على الخصوبة، من أمثلتها:
تصوير الخصية بالموجات فوق الصوتية (جهاز الدوبلر).
الفحص البدني للخصية (الفحص بالعين المُجردة).

ماذا تعني نتائج تحليل السائل المنوي غير الطبيعية؟

يعتمد تشخيص المرض على نوع المُشكلةَ الموجودة في أرقام التحليل ونتائجه، فمثلًا:
مشكلات متعلقة بعدد الحيوانات المنوية
إذا كان عدد الحيوانات المنوية أقل من الطبيعي، فهذا يَعني أن الرجل يعاني نُدرةً في الحيوانات المنوية، وهي مشكلة يُمكن علاجها بالهرمونات التعويضية (هرمون التستوستيرون الخارجي) من أجل تحسين معدلات إنتاج الحيوانات المنوية.
وقد يعتمد العلاج على التخلُّص من أحد الأمراض التي تؤدي إلى انخفاض عدد الحيوانات المنوية، مثل: دوالي الخصية، فبعد علاج ذلك النوع من الأمراض تتحسن كفاءة إنتاج الحيوانات المنوية.
أما إذا كانت النتائج “صفريّة”، أي أشارت نتائج التحليل إلى انعدام أو غياب الحيوانات المنوية، فسيكون العلاج عبر إجراء عملية التفتيش الميكروسكوبي أو المجهري للخصية.
إذا أردت معرفة المزيد من المعلومات حول عملية التفتيش المجهري للخصية، فتابِع مطالعة الفقرة التالية.

نبذة عن عملية التفتيش المجهري للخصية

إنَّ عملية التفتيش المجهري بسيطة وسريعة تهدف إلى استخراج أي حيوانات منوية قد تكون موجودة في الخصية التي هي مخزن الحيوانات المنوية.
بعد الوصول إلى أماكن الحيوانات المنوية في الأنابيب المنوية الموجودة في الخصية، يستخرجها الطبيب لأجل استخدامها في عمليات الإخصاب المُساعد.
تعرَّف على فكرة تقنيات الإخصاب المساعد
إنَّ تقنيات الإخصاب المُساعد (مثل: الحقن المجهري وأطفال الأنابيب) تقنيات حديثة تقوم على تلقيح البويضات بالحيوانات المنوية خارج جهاز المرأة التناسلي في معامل مُخصصة ومُجهزّة لذلك.

في النهاية، نتمنى أن نكون قد قدمنا إجابة وافية لسؤال “ما هي النسب الطبيعية لتحليل السائل المنوى؟” فقد أشرنا إلى الأرقام الطبيعية التي ينبغي أن تظهر في نتائج التحليل، وأوضحنا الأمراض التي يُمكن اكتشافها بواسطة تلك النتائج.

يستقبل مركز رحم للخصوبة حالات العقم وتأخر الإنجاب لفحصها والبدء في خطوات العلاج الفعّالة تحت إشراف فريق طبي متميز. اتصلوا بنا عبر الأرقام الموضحة في الموقع الإلكتروني لحجز موعد أو الاستفسار عن أي معلومات متعلقة بتقنيات الإخصاب المساعد.

قد يهمك التعرف على:

هل لزوجة السائل المنوى يؤثر على الانجاب
7 نصائح قبل تحليل السائل المنوي لضمان الوصول لأفضل النتائج
هل يمكن فحص السائل المنوي في المنزل؟